أهم توصيات لقاء اليوسفية وسيدي بنور للتصدي للإرهاب والتطرف

0
239
من صور منصة اللقاء

الحدث الآن.. محمد شيوي

كان المرصد المغربي لنبذ الإرهاب و التطرف، قد نظم بشراكة مع المركز المغاربي للإعلام و الديمقراطية و المنتدى المدني الديمقراطي المغربي فرع سيدي بنور، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة مائدتين مستديرتين في إطار برنامج “صحافيون و كتاب ضد العنف و الإرهاب” تم خلالهما تدارس “آليات حماية الانترنت و الشباب المغاربي من العنف و الإرهاب”، بقاعة الاجتماعات التابعة للمجلس الحضري سيدي بنور، فضلا عن موضوع ” المجتمع المدني في قلب معادلة مقاومة الإرهاب والتطرف” بدار الشباب الفتح باليوسفية بتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة الشبيبة والرياضة. هذا وقد أصدر الشركاء توصياتهم جاءت كالتالي:

أكد الشركاء على “ضرورة تحرك المجتمع المدني للتصدي لبؤر الإرهاب المتواجدة بتندوف و الإسراع في إحصاء الساكنة لحصر عدد الإرهابيين هناك و عزلهم لما يشكلونه من خطر على أمن و استقرار المنطقة في ظل وضع حقوقي كارثي بالجزائر و ارتفاع مؤشرات الإرهاب بليبيا”.
وشددت التوصيات على أهمية ” تفعيل التعاون مع المنظمات الإقليمية و الدولية و هيئات المجتمع المدني من أجل نشر ثقافة الحوار و نبد فكر التعصب و الكراهية محليا و إقليميا” . كما ألح الشركاء في توصياتهم على ” صياغة إستراتيجية شاملة تجمع بين ما هو ثقافي و اجتماعي و تربوي لمقاومة الإرهاب، تستغل فيها و تستثمر الخصوصيات المميزة لكل منطقة  و لكل بلد مغارب على حدة والرفع من مستوى الوعي بالحقوق و الواجبات”. هذا ومن بين التوصيات التي أفرزتها الموائد المستديرة بين الشركاء والدعوة إلى “العمل على إصلاح المدرسة العمومية كرافعة للقيم، مع مراجعة برامج التعليم و المقررات المدرسية و جعلها محفزا للإبداع و الفكر المتنور، برامج تنمي الحس النقدي،مع الإهتمام بالثقافة و المثقف و بالتراث الإنساني و تحصينه و دعمه بما يضمن التعويل عليه و جعله دعامة أساسية في مواجهة الفكر المتطرف”.

وفي نفس السياق ثمن المشاركون “دور المرأة داخل المجتمع و حمايتها من كل أشكال التمييز و العنف و إعادة الإعتبار لدورها الرئيس في تحصين الأسرة و الأطفال من التطرف .والتركيز على الشباب و الأطفال في تخطيط البرامج التي تعزز فكر الاختلاف و تعزز ثقافة الاعتراف بالآخر”.

وطالب توصيات الشركاء بوضع “إستراتيجية مشتركة في الجانب الأمني من أجل فرض رقابة علمية على الانترنت تختصر الجهد و تقتصد الوقت وتقطع الطريق على المخربين”.

ترك الرد