إيمان صابر عن حزب العدالة والتنمية رئيسا جديدا لجماعة المحمدية

0
118

في جلسة سرية، انتخبت إيمان صابر، عن حزب العدالة والتنمية، رئيسا جديدا لجماعة المحمدية، ونشر الحزب على موقعه الرسمي خبرا مقتضبا مفاده:

أن ايمان صابر فازت، “ليحافظ بذلك الحزب على رئاسة المجلس، بعد أن قضت المحكمة الإدارية بالدار البيضاء سابقا بالعزل النهائي في حق الرئيس السابق، وهو القرار الذي يأتي بعد قرار أغلبية أعضاء المجلس بإقالته من منصب الرئيس في أكتوبر الماضي”.

وأضاف الموقع: “وتم انتخاب صابر، بعد تصويت الأعضاء الحاضرين (23 عضوا) في الجلسة التي تم تأجيل سابقا لعدم اكتمال النصاب القانوني، حيث تمت الجلسة الثانية للانتخابات، بناء على من حضر، كما تنص على ذلك المقتضيات القانون التنظيمي الخاص بالجماعات المحلية”.

وحجت أعداد هائلة من المواطنين، صوب مقر المجلس الجماعي، منذ الساعات الأولى من صباح اليوم، بغرض حضور جلسة التصويت، ما دفع رجال الأمن الذين حضروا بكثافة لتطويق مقر الجماعة، إلى منعهم، قبل أن يتحول الأمر لتدافع ومواجهات وفوضى عارمة.

ورفع العشرات من المحتجين، شعارات منددة بمنعهم من طرق القوات العمومية، كما تعرض عضو حزب الأحرار محمد العطواني، الذي انسحب مع بعض المستشارين المحسوبين عليه، للاعتداء بالضرب، حيث تم نقله عبر سيارة الإسعاف، إلى أحد المستشفيات بالمدينة لتلقي العلاجات الضرورية.

وجاء انتخاب إيمان صابر، خلفا لحسن عنترة المنتمي لحزب العدالة والتنمية، بعد أن قضت المحكمة الإدارية بالدار البيضاء في حقه بالعزل بعد الطلب الذي تقدم به عامل الإقليم علي سالم الشكاف، بناء على تصويت غالبية أعضاء المجلس على ملتمس إقالته.

ترك الرد