المغرب يقرر خوصصة «تاهدارت» أول محطة لتوليد الطاقة الحرارية بإفريقيا

0
81

الحدث الأن

أشار تقرير مرفق بمشروع قانون المالية إلى أنه في إطار منهجية شمولية للتدبير النشيط للمحفظة العمومية، فقد تم إدراج محطة “تاهدارت” لتوليد الطاقة الحرارية، ضمن الرؤية الجديدة لمسلسل الخوصصة وضخ موارد مالية إضافية في الميزانية العامة للدولة،حسب ما أوردته يومية «الاتحاد الاشتراكي» في عددها الصادر اليوم الثلاثاء .
وأوضح التقرير أن الإكراهات المرتبطة بارتفاع أسعار النفط والغاز والبرامج الاجتماعية المستعجلة سيكون لها تأثير مباشر على التوازنات المالية، وهو ما يقتضي ضرورة اتخاذ ما يلزم من تدابير على مستوى تعبئة الموارد والتحكم في النفقات وابتداع الآليات الكفيلة بتخفيف عبء الميزانية العامة على مستوى الاستثمار.

و تقع محطة توليد الطاقة Tahaddart على بعد 30 كيلومترا جنوب طنجة ، وشهدت قبل أشهر قليلة إصلاحا رئيسيا موسعا يعد الأول من نوعه منذ ت عام 2005.
وتطلب تنفيذ مخطط التصليح اغلاق المحطة بشكل كامل لصيانة المكونات الرئيسية ، بما فيها المكونات الثقيلة مثل التوربين الغازي ، والتوربينات البخارية والمولد الرئيسي .
ومنح هذا التحديث المحطة الحرارية فرصة جديدة للحياة حتى تتمكن من الاستمرار في تلبية احتياجات شبكة الكهرباء الوطنية في أفضل الظروف الممكنة.

وافتتح المصنع في عام 2005 من قبل الملك محمد السادس والملك خوان كارلوس ، وكان لمحطة تهددارت قدرة أولية تبلغ 380 ميجاوات ، والتي ، بعد هذه الصيانة ، تم تخفيضها إلى أكثر من 400 ميجاوات.بالإضافة إلى كونها محطة توليد الكهرباء ذات الدورة المركبة الأولى في أفريقيا ، فإن محطة توليد الطاقة Tahaddart حققت ، منذ تشغيلها ، أداءً ممتازًا وحققت متوسطات موثوقية سنوية بمعدل 99.9٪ خلال السنوات الأربع سنوات الماضية.

ترك الرد