ردائة الصوت في صلاة العيد بمصلى “عين الشق”بالدار البيضاء

0
204

متابعة : سعيد رورو

بعد أن يؤدي المسلم ركنا من أركان الإسلام وهي فريضة الصيام ،تأتي صلاة العيد كخاتمةٍ يؤدّيها المسلم جماعةً في المساجد أو في مصلياتٍ في العراء ، وهي سنةٌ مؤكدةٌ على المسلم أن لا يفوّت على نفسه فرحة التقائه مع إخوانه المسلمين بعد خروجهم من المسجد ومصافحتهم، فيتصالح المتخاصمون، و في ذلك أجر و ثواب للجميع،ولكن ما أثار انتباه جل المصلين بمصلى عين الشق التي تعتبر من أقدم المصليات بالمدينة ،هو ردائة صوت المكبرات على قلتها حيث أن نسبة كبيرة من المصلين لم يتمكنوا من سماع خطبة العيد،و للأسف بالمقابل تبدل كل الجهود لتحسين جودة الصوت إذا تعلق الأمر بالمهرجانات والحفلات.

ترك الرد