مصر تتوعد بـ”الحزم”.. وخطة خاصة لتأمين احتفالات “رأس السنة”

0
59

شدد وزير الداخلية المصري، محمود توفيق، على أن أجهزة وزارته لن تتوانى عن التعامل “بحزم” مع كل من يسعى للمساس بأمن المواطنين، لافتا إلى ضرورة اتخاذ “كافة استعدادات التأمين خلال فترة الاحتفالات بأعياد المسيحيين والعام الجديد”.

واجتمع توفيق مع عدد من مساعديه والقيادات الأمنية، بمقر مركز المعلومات وإدارة الأزمات بوزارة الداخلية، وبمشاركة جميع مدراء الأمن وقيادات الأجهزة الأمنية بمواقعها، لبحث استراتيجية العمل الأمني في المرحلة الحالية، واستعراض محاور الخطة الأمنية “لتأمين احتفالات الأخوة الأقباط والعام الميلادي الجديد”.

وأكد توفيق على أن وزارة الداخلية “لن تسمح بأي ممارسات من شأنها الخروج على القانون، ولن تتوانى في التعامل بمنتهى الحزم والحسم مع كل من تسول له نفسه المساس بأمن وسلامة المواطنين”.

لاوشدد وزير الداخلية المصري على ضرورة “اتخاذ كافة الاستعدادات لتأمين المواطنين خلال فترة الاحتفالات، والالتزام بتنفيذ خطط انتشار القوات بالعديد من المحاور الرئيسية ودور العبادة، والمنشآت المهمة والحيوية، والمقاصد السياحية على مستوى الجمهورية.

ترك الرد