الرئيسية » جهات وأقاليم » مبادرة “إحسان” لإفطار الصائم بالمرسى للتخفيف من تداعيات جائحة كورونا

مبادرة “إحسان” لإفطار الصائم بالمرسى للتخفيف من تداعيات جائحة كورونا

الحدث الأن/ الحسين رضيت/بابـا لعسري – المرسى

منذ بداية الشهر الفضيل تعمل جمعية المنار للأعمال الاجتماعية والثقافية وجمعية منتدى شباب الغد للتنمية والثقافة على مبادرة “احسان” لإفطار الصائم بالجماعة الحضرية المرسى -اقليم العيون-.

وأكدت بشرى شمشاط رئيسة جمعية المنار أنهاته العملية هي الثانية من نوعها، والتي تهدف التخفيف من معاناة العديد من الأشخاص في ظل ظروف فرض الحجر الصحي وتداعيات جائحة كورونا.

وأضافت رئيسة الجمعية أن عدد المستفيدين هذه السنة من هاته العملية والتي تنخرط فيها طاقات متطوعة من نساء وشباب المرسى، يفوق 200 شخص يوميا من بينهم بعض الأجانب من جنسيات مختلفة من الجزائر ودول جنوب الصحراء.

وأشارت محجوبة اخويشة رئيسة جمعية منتدى شباب الغد أن العملية تعتمد كليا على هبات المحسنين الذين يفضلون الصدقة عن طريق العمل الجمعوي، بالإضافة إلى بعض أصحاب الأفران والبقالة والحلويات بعدما استطاعت الجمعيتان اقناعهم عن طريق التواصل.

وتعزو المتحدثة كثرة المستفيدين لكون المرسى تشهد كثرة الأشخاص العازبين من مستخدمي وعمال وحدات الصناعية والقوارب بالمرسى أو الذين يعملون بشكل فردي في المقاهي بالإضافة لبعض المتشردين .وتوزع الجمعيتان كل يوم مجموعة من المواد الأساسية التي يستهلكها المغاربة على موائد إفطارهم في مقدمتها الحريرة والتمر والبيض والحليب والخبز.

وأبت بشرى إلا أن تتقدم بجزيل الشكر لكل من ساهم في هاته العملية وخاصة صاحب المقهى الذي تطوع بمقره لإنجاح هاته المبادرة.
ويستفيد الذكور بشكل أكبر من هاته العملية لظروفهم الشخصية حيث أن الجمعيتين متجذرتين في العمل الجمعوى بالمرسى وعلى اتصال دائم بالسكان وبمشاكلهم الاجتماعية.

وقد استحسن العديد من المواطنين هاته المبادرة الخيرية، حيث كانوا يعرضون خدماتهم لمساعدة المشرفين سواء في عملية التحضير أو التوزيع .
ودعت الجمعيتان باقي المحسنين الى الانخراط في هذا الفعل الخيري خاصة أننا دخلنا النصف الثاني من رمضان وأعداد المستفيدين تزداد كل يوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *