جريدة إلكترونية مغربية

مراكش .. نقابة الفدرالية الديمقراطية للشغل تستأنف برنامجها النضالي بوقفة احتجاجية يوم الخميس 27 يناير الجاري

الحدث الآن .. متابعة

المكتب المحلي التابع لنقابة الفدرالية الديمقراطية للشغل يستأنف برنامجه النضالي

بوقفة احتجاجية يوم الخميس 27 يناير 2022 بمصلحة شبكة المؤسسات الصحية،

مصحوبة بمسيرة إلى مندوبية وزارة الصحة و الحماية الإجتماعية بمراكش.

نظرا للوضعية الصحية الكارثية التي يعيشها قطاع الصحة على مستوى مندوبية مراكش و خصوصا بالمراكز الصحية بسبب المشاكل التي تتخبط فيها الشغيلة الصحية، و بعد الاجتماع المنعقد مع رئيس المصلحة يوم الجمعة 21 يناير 2022 من أجل إيجاد حلول واقعية و ملموسة، تبين انه ليست هناك إرادة حقيقية و فعلية لحل المشاكل، بل كل ما لمسناه في أرض الواقع سياسة العدمية و التسيير العشوائي للقطاع حيث أكد المسؤول بهذه العبارة أنه

لا يوجد لديه حل لهذه المشاكل

وعليه، فإننا في المكتب المحلي نندد وندق ناقوس الخطر ونخبر المسؤولين الساهرين على تدبير الشأن المحلي أن لا عمل لنا بعد اليوم في ظل:

  • غياب وسائل الحماية في ظل جائحة كوفيد 19.
  • تغييب دور مصلحة طب الشغل.
  • ضرب عرض الحائط للدوريات الوزارية والبروتكولات المعمول بها.
  • غياب العناية والتطبيب والمؤازرة للمصابين بالجائحة.
  • غياب سياسة واضحة لتوزيع الموظفين على المراكز الصحية.
  • استعمال الزبونية والمحسوبية في التعيينات.
  • عدم البث في عروض طلب الانتقالات وإبراز نتائجها .
  • إصدار أوامر شفوية بعدم الاستفادة بالرخص الإدارية (10 أيام ) بدل (22 يوم).
  • غياب التعويضات عن السبت والأحد والأعياد الدينية والوطنية.
  • غياب التطهير المستمر للمراكز الصحية.
  • انقطاع التغذية عن بعض المراكز الصحية.
  • عدم صرف التعويضات عن المسؤولية.
  • التلاعب في صرف التعويضات و خاصة المتعلقة ببرنامج الصحة القروية المتنقلة.
  • الخصاص المهول في الموارد البشرية.

لذا، و أمام تفاقم الأوضاع بالإضافة إلى ظروف العمل الكارثية، و تجاهل المسؤولين لملفنا المطلبي لكل الفئات الصحية، فإن المكتب المحلي لمصلحة شبكة المؤسسات الصحية بمراكش:

1- يستنكر بشدة هذا السلوك اللامسؤول من طرف رئيس ِ بمراكش، و نهجه سياسة اللامبالاة.

2- ندعو كافة الأطر الصحية للوقفة الإحتجاجية التي سنقوم بها يوم الخميس 27 يناير 2022 على الساعة العاشرة صباحا بمصلحة شبكة المؤسسات الصحية بمراكش، مصحوبة بمسيرة إلى مندوبية وزارة الصحة من أجل إيجاد حل فوري للمشاكل التي يتخبط فيها القطاع.

3- نطالب جميع الأطر الصحية للالتفاف حول نقابتنا العتيدة من أجل تحقيق كل المطالب العادلة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.