الرئيسية » جهات وأقاليم » السلطة تمنع وقفة للاتحاد المغربي للشغل بالعيون بالقوة

السلطة تمنع وقفة للاتحاد المغربي للشغل بالعيون بالقوة

العيون/ الحسين رضيت

في سابقة هي الاولى من نوعها اقدمت السلطة بالعيون على منع تظاهرة سلمية، كان الاتحاد الجهوي للنقابات المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل ،قد اعلن عنها في التاسع من اكتوبر الجاري،احتجاجا على موقف الحكومة من حق الاضراب والتظاهر السلمي ،ما اعتبره الاتحاد اجهازا على حقوق العمال،وخرقا سافرا لدستور البلاد، وهو ما جعله يصدر بيانا في الموضوع دعا فيه قواعده للمشاركة في وقفة احتجاجية عشية امس الجمعة امام مقر الاتحاد بالعيون، لكن تدخل السلطة ومنعها للتظاهرة حال دون ذلك، والغريب في الامر انه اول مرة يسجل هذا النوع من المنع والتدخل بالقوة بالعيون في حق نقابة الاتحاد المغربي للشغل العتيدة ،وهو القرار الذي استغربه قياديو ذات التنظيم، الذين عبروا عن سخطهم ،ورفضوا الدخول في مواجهات مع عناصر القوة العمومية الذين طوقوا المحتجين،فالتحقوا بمقر النقابة ليواصلوا تنديدهم وشعاراتهم بما لحق العمال من اجهاز على مكتسباتهم التي يكفلها الدستور،فضلا عن قرار المنع والتدخل السافر الذي اعتبروه تراجعا على المستوى الحقوقي الذي اخدت تعرفه مدينة العيون في الاونة الاخيرة والتي طال التجمعات والتظاهرات السلمية التي تؤطرها منظمات نقابية، وعنوانها البارز هوالمنع والتدخل الامني الغيرمبررين حسب “الهريش محمد” احد ابرز قيادي التنظيم النقابي المذكور ،الذي اعتبره وصمة عار في جبين اصحاب القرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *