الرئيسية » سلايدر » أرباب الحمامات يجرون حكومة العثماني إلى القضاء

أرباب الحمامات يجرون حكومة العثماني إلى القضاء

قرر أرباب الحمامات والرشاشات العمومية بمدينة الدار البيضاء، جر حكومة سعد الدين العثماني إلى القضاء للمطالبة بالتعويض عن الضرر الذي لحقهم جراء استمرار قرار إغلاق هذه الفضاءات لأزيد من ثمانية أشهر.

ودعت نقابة الحمامات والرشاشات العمومية التابع للاتحاد العام للمقاولات والمهن بالبيضاء في بلاغ،”أرباب الحمامات  إلى إجراء خبرات للوقوف على مدى الأضرار التي ألحقت بحماماتهم وتجهيزاتها من أجل الاستعداد لرفع دعوة قضائية ضد الحكومة المغربية من أجل التعويض عن الضرر”.

وقالت النقابة إنه في الوقت الذي كان فيه أرباب الحمامات ومستخدميها ينتظرون من الحكومة الاستماع والتجاوب مع مطالب الشارع البيضاوي وأرباب ومستخدمين ومواطنين الداعي إلى إعادة فتح الحمامات، تعاملت الحكومة المغربية مع هذا المطلب بلا مبالاتها العادية وأعلنت تمديد “فترة الحجر الصحي لمدة أسبوعين إضافيين، مع الاحتفاظ بجميع الاحترازات المتخذة من قبل ومن بينها الإبقاء على إغلاق الحمامات وهو قرار حكومي وليس بقرار ولائي أو عاملي” تضيف النقابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *