الرئيسية » حوادث » استنفار أمني بالدار البيضاء و حملة تمشيطية موسعة يقودها والي الأمن للقبض على قاتل الطفل محمد

استنفار أمني بالدار البيضاء و حملة تمشيطية موسعة يقودها والي الأمن للقبض على قاتل الطفل محمد

مازالت  عناصر شرطة منطقة أمن عين الشق بالعاصمة الاقتصادية ، تسارع الزمن من أجل إلقاء القبض على قاتل التلميذ محمد ، وذلك بعدما تم اطلاق سراح شخص كان مشتبها فيه، حيث  تبين للمحققين  انعدام علاقته بالجريمة.

وأفاد مصدر أمني أن السلطات الأمنية تقوم بحملة تمشيطية موسعة بمحيط مسرح الجريمة، وذلك  بحضور والي أمن الدار البيضاء، الذي يشرف على العملية للكشف عن الجاني وتحديد باقي الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية التي هزت الرأي العام .

وبحسب ذات المصدر ، تعرف المنطقة  كذلك تواجدا أمنيا بالزي المدني ، حيث تعمل العناصر الأمنية على تجميع المعطيات التي قد تساعد على القبض على الجاني .

وكان وفد أمني يقوده رئيس منطقة أمن عين الشق ، قد زار  منزل الضحية محمد، لتقديم التعازي .

وتعود تفاصيل  الجريمة إلى تعرض  التلميذ محمد ، زوال يومه الإثنين، لمحاولة سرقة هاتفه متبوعة بعدة طعنات قاتلة باستعمال السلاح الأبيض  أدت الى وفاته فوراً بمنطقة سيدي معروف بالدار البيضاء وبالتحديد قرب المركب التجاري “مرجان”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *