الرئيسية » سلايدر » لقاء صحفي مع مذيعة قناة مسايا الفضائية اللبنانية مريم شيخو

لقاء صحفي مع مذيعة قناة مسايا الفضائية اللبنانية مريم شيخو

مريم شيخو اسم سطع في الاعلام الهادف برامجك منوعة منها جمع مساعدات لدعم العائلات المستورة فأنت مقاومة الفساد والإهمال وثائرة ضد الجوع والفقر والغلاء

1- أخبرينا عن اخر اعمالك وبرامجك الناجحة على قناة مسايا ؟
صراحة هالبلد جعلنا اكتر اصرار على البقاء بالرغم من رزمة الأزمات الموجودة وذكرنا بالعصر الحجري وقت كانوا الناس يفتشوا على لقمة العيش بصعوبةوالتاريخ يعيد نفسه اليوم
اما بالنسبة للأعمال وتصوير البرامج عّم تتغير لان الحدث فارض نفسه والأسباب معروفة مرض العصر والانعكاسات الاقتصادية
لدي برنامج تغطيات اسمه massaya event يعرض على قناة مسايا الفضائية وبرنامج عالمكشوف لبنان لوين يلي بيتناول مواضيع نعيشها اليوم في لبنان عن الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية يعرض ايضاً على قناة massaya وعلى مواقع التواصل الاجتماعي .

2- لماذا مريم انتقلت من البرامج الجمالية الى البرامج الاجتماعية ؟
برنامج الموضة مازال مطروح لان له موسم معين اما البرامج الاجتماعية يفرضها الحدث والظروف ومن خلال برنامجي عالمكشوف لبنان لوين بوصل صوت كل لبناني يعاني من مشاكل مختلفة بظل الوضع المأساوي الذي نعيشه اليوم على امل ان تصل الرسالة يوماً ما وهذا هدفي .

3- برأيك هل مرض كورونا هو شبح الخوف لقتل الناس ام خطأ عالمي انتشر ولم يستطيع العالم توقيفه؟
لا اعرف اذا خطأ علمي ام لا هذا السؤال بتركوا لأهل الاختصاص بس فيني الك انو بسبب الخطط الغير انقاذية والغير طبية يلي عم تتبعا الدولة عم يجعلونا رهينة خوف على حياتنا وحياة محبينا وبعض الدول استغلت هذا المرض لتحقيق مكاسب مادية للأسف

4- هل لبنان له معادلة خاصة ؟
لبنان حلبة للصراع هو رهن التجاذبات السياسية وهو ارض للمقايضة وتحقيق المكاسب لبنان معادلة مالها مثيل

5- لاحظنا بتقارير برنامجك على المكشوف لبنان لوين الانتقادية
تتوجه الى النظام الحاكم والسلطة ؟ هل الأحزاب السياسية هي سبب الأزمة الحالية ؟ ام الانشقاق السياسي ؟ ام الطائفي ؟
نعم الأحزاب السياسية هي سبب الأزمات التى وصلنا اليها اليوم بالاضافة الى مجموعة العقد الطائفية التى رافقتنا وما عم نعرف نخلص منها بس نفصل السياسة عن المحاصصات الطائفية بصير بلد وطالما نحن هيك حنضل عيشين بشريعة الغاب .

6-ماهي النصيحة التى تقدمها مريم للناس اليوم .
بقول لكل لبناني بعدو متمسك بحزبو انو يصير يفكر بعقلانية اكتر ويفكر بلبنان مش بمعتقدات بتخدم مصلحة جهة معينة والله يقوي الشعب اللبناني ويحمي يلي بحب لبنان وبفكر في بوطنية ونشالله هالسنة تكون سنة خير وبحبوحة ونقدر نخلص من وباء كورونا الذي اهلكنا جميعًا .
بالنهاية بتشكرك على الالتفاتة شكراً على المقابلة اللطيفة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *